Ultimate magazine theme for WordPress.

معايير “الأعلى للإعلام” للبرامج الدينية ردا على فتوى منع النساء عن “واتس آب”

أعاد عدد من نشطاء السوشيال ميديا تداول مقطع فيديو قديم لرجل يتحدث باللهجة المصرية، يفتي بمنع النساء من استخدام أجهزة التليفون المحمول الحديثة، التي تحتوي على تطبيقي “واتس آب” و”ماسنجر”، مطالبا باستبداله بهاتف من إصدار قديم لا يحتوي على إنترنت.

وقال الشيخ الأزهري في الهاتف بانفعال: “امنع التليفونات الجديدة.. ممكن مراتي تبقى جنبي وتكلم راجل جنبي على الواتس، وأنا قاعد مش حاسس بحاجة”، مضيفا أنّها يجب أن تحمل هاتفا لا يحتوي على وسائل التواصل الاجتماعي.

وفي هذا الإطار، ووضع المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام 6 معايير وضوابط للبرامج الدينية، المقرر تطبيقها بداية من اليوم، وهي كما يلي:

  1. أن يكون مقدم البرامج ملمّا بالقضايا الدينية.
  2. أن يكون مقدم البرامج لديه قدر من حفظ آيات القرآن الكريم والنطق الصحيح لها، فضلا عن إلمامه بالسيرة النبوية.
  3. أن يكون الضيوف من علماء الدين أو أساتذة الجامعات المعروفين
  4. ألا تكون مواقع التواصل الاجتماعى مصدرا لإبداء الرأي أو الإفتاء، عدا مواقع ومراصد الأزهر الشريف ودار الإفتاء والأوقاف وجامعة الأزهر.
  5. عدم إثارة قضايا خلافية أو آراء تثير الفتن أو تحرض على التطرف.
  6. مراعاة عدم بث إعلانات قبل أو في أثناء أو بعد البرنامج مباشرة لا تتناسب مع القيم الدينية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.